أخبار عاجلة
"سافكو" توصي بتوزيع 1.5 ريال للسهم عن النصف الثاني -

ما بعد رحلة الـ 300 مليون ميل لمهمة InSight..هل بات المريخ سهل الإكتشاف؟

أخبار المريخ: تستعد ناسا لإستكشاف كوكب المريخ بعد أن تتمكن من إرسال المركبة الفضائية InSight للهبوط على منطقة إستوائية فوق سطح الكوكب الأحمر، والتي سوف تصل بتاريخ 26  تشرين الثاني/نوفمبر، يوم الأثنين، بعد رحلة 6 أشهر في الفضاء. وينتظر عشاق هذا الكوكب بفارغ الصبر ما سيأتي به مسبار إنسايت من أسرار جديدة عنه. ومهمة المركبة هذه المرة ستكون مختلفة وأكثر تعمقاً في إستكشاف ما تحت سطح الكوكب الأحمر، الأمر الذي يميزها عن المهام السابقة للمركبات التي تدرجت في محاولات العثور على خصائص مماثلة للأرض لإمكانية وجود حياة على المريخ.

ما بعد رحلة الـ 300 مليون ميل لمهمة InSight..هل بات المريخ سهل الإكتشاف؟

ما بعد رحلة الـ 300 مليون ميل لمهمة InSight..هل بات المريخ سهل الإكتشاف؟

فني يقوم بإعداد مركبة InSight عام 2015

مهمة مركبة InSight تستغرق عامين  في الكوكب الأحمر

ومزودة المركبة بأجهزة قياس الزلازل بشبكة كثيفة من الأدوات، ما يساعد العلماء على تحديد المتسبب في إهتزاز الأجهزة والتي تقيس عوامل مثل الرياح والضغط، ما سيضمن عدم التفسير الخاطئ بأنه زلزال في المريخ، بعد دراسة كافة البيانات الدقيقة للهزات. وتطمح وكالة ناسا بإنجاز المهمة والتي تستمر عامين بكلفة 850 مليون دولار.

بينما مهمة رسم خرائط لسطح المريخ سيتم من خلال أجهزة الإرسال اللاسلكية الأكثر دقة، حيث سيتم دراسة إنتقال تذبذبات الحرارة عبر رحلتها من والى الأرض، والتي تعكس الهيكل الداخلي للمريخ. كما يمكن ان يتم تحليل الماء السائل وأعمدة البراكين.

وتتمثل آخر مهمة للمركبة في نشر مسبار يقوم بحفر في سطح المريخ بعمق 6 قدم لقياس الحرارة المتدفقة لأعلى سطح المريخ ، ما سيساعد في معرفة المكان الذي تأتي منه الحرارة، وكذلك دراسة عملية تدفق الحرارة عبر الصخور المحيط بها في ظروف مختلفة، ومعرفة نوع الصخور التي تشكل قشرة المريخ، ومن شأن الإحاطة بمعرفة الكوكب الأحمر ليس فقط عن إمكانية الحياة على المريخ بل لفهم أعمق أيضاً إلى النظام الشمسي والأرض.

 


اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى المرعبي: الحريري لن يستسلم لسياسة الفرض والإصبع المرفوعة