هل الدولار سوف يستمر فى الهبوط ام سيرتفع اكثر مما كان

الإستفتاءات السابقة

 

اهم اخبار الاسبوع

 

اسواق و تعاملات فى الاسبوعالرياضة فى اسبوع

 

تطبيقات باريس نيوز

 

الأمم المتحدة تتحرى محاولة أحد طرفي عملية السلام السورية إفسادها

 

 

الأمم المتحدة تتحرى محاولة أحد طرفي عملية السلام السورية إفسادها
الأمم المتحدة تتحرى محاولة أحد طرفي عملية السلام السورية إفسادها

انت تشاهد الأمم المتحدة تتحرى محاولة أحد طرفي عملية السلام السورية إفسادها
فى موقع : باريس نيوز
بتاريخ : الجمعة 8 ديسمبر 2017 12:24 صباحاً

باريس نيوز - رويترز - جنيف

ستبت الأمم المتحدة الأسبوع المقبل فيما إذا كان أي من طرفي المحادثات يحاول إفساد محادثات السلام السورية في جنيف، وفقا لمبعوث المنظمة ستيفان دي ميستورا، بعد إعلان مفاوضي الحكومة العودة للمحادثات غدا، مما يعني تأخرهم نحو خمسة أيام.

وقال دي ميستورا «سنجري تقييما لتصرفات الحكومة والمعارضة، وبعده سنقرر هل هي بناءة أم إنها إفساد لجنيف».

وأضاف أنه إذا تم التوصل إلى أن أي طرف يسعى لإفساد العملية فإن هذا يمكن أن يكون له «أثر سيئ جدا على أي محاولة سياسية أخرى تجري في أي مكان آخر».

وأفاد بأن جولة محادثات جنيف هي عملية السلام الوحيدة التي يدعمها مجلس الأمن الدولي رغم أنه يجري التخطيط لمبادرات أخرى كثيرة.


اهلا بك زائرنا الكريم لقد قمت بـ قرائة الخبر :- " الأمم المتحدة تتحرى محاولة أحد طرفي عملية السلام السورية إفسادها " على موقع باريس بيوز و الذي ينشر لك اهم الاخبار المحلية و العالمية و الاقتصاية و حتي نكون على وفاق بخصوصية موقنا يجب علينا ان نوجة علم سيادتك ان مقال " الأمم المتحدة تتحرى محاولة أحد طرفي عملية السلام السورية إفسادها " تم نقلة من موقع " مكه " و يمكنك قرائة الخبر من موقعة الاصلي من هنا " مكه " شكرا لمتابعتكم لنا نتمني ان نكون عند حسن ظنكم دائما .

تابعونا على http://www.paresnews.com لاحدث الاخبار

 

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

 

 

السابق العالم الان - مذكرة تفاهم بين غرفة قطر ونظيرتها الكازاخية
التالى أخبار عالمية - خفر السواحل الليبي ينقذ أكثر من 250 مهاجرًا لدى محاولتهم الوصول إلى إيطاليا

 

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا