صحة اسرتي - أعراض الكبد الدهنى واسباب الإصابه به -

هل الدولار سوف يستمر فى الهبوط ام سيرتفع اكثر مما كان

الإستفتاءات السابقة

 

اهم اخبار الاسبوع

 

اسواق و تعاملات فى الاسبوعالرياضة فى اسبوع

 

تطبيقات باريس نيوز

 

أخبار عمان - سوريا: أكبر معاقل داعش بريف حماة تحت نيران الجيش

 

 

أخبار عمان - سوريا: أكبر معاقل داعش بريف حماة تحت نيران الجيش
أخبار عمان - سوريا: أكبر معاقل داعش بريف حماة تحت نيران الجيش

انت تشاهد أخبار عمان - سوريا: أكبر معاقل داعش بريف حماة تحت نيران الجيش
فى موقع : باريس نيوز
بتاريخ : الأحد 20 أغسطس 2017 01:03 صباحاً

باريس نيوز - دمشق ” الوطن”
سيطر الجيش السوري ناريا على أكبر معاقل داعش بريف حماة. في الوقت الذي بدأ الجيش اللبناني و”حزب الله” هجومين على “داعش” عند الحدود السورية. فيما أعلنت موسكو عن التحضير لمحادثات عالية المستوى في اجتماع أستانا القادم.
وأعلنت وحدة الإعلام الحربي التابعة لـ “حزب الله” أن الجيش السوري ومقاتلي الحزب هاجموا مواقع تخضع لتنظيم “داعش” على الحدود مع لبنان وسيطروا على عدد من التلال. وقالت الوحدة: “قوات الجيش السوري والحزب تضيق الخناق على مسلحي داعش بجرود الجراجير وقارة بالقلمون”، غربي سوريا. و ذكرت أن غارات جوية عنيفة استهدفت تجمعات “داعش” في مرتفع قرنة الشلوبي ومعابر ميرا وفيخا ومرطبيا ومنطقة الزمراني في جرود قارة والجراجير في القلمون. من جهتها أفادت قناة “الإخبارية” السورية بأن وحدات من الجيش والدفاع الوطني سيطرت على تلال حرف وادي الدب وشعبة الحشيشات وشعبة يونس والمحبس الأولى في جرود قارة والجراجير، وباتت تضيق الطوق على “داعش” عند الحدود اللبنانية السورية. بدورها أفادت (سانا) أن “الجيش بالتعاون مع المقاومة اللبنانية نفذ عمليات مكثفة ضد تنظيم “داعش” من عدة اتجاهات في جرود الجراجير وقارة , وسيطر على تلال ومرتفعات حرف وادي فارة ورأس شعبة المغارة وقرنة شميس دوار خنجر وشعبة السوقي ووادي دوار خنجر وشميس الزمراني ومرتفع ثنايا الحريق ووادي مسعود ووادي أبو خضير وعلى شعبة سرور وقبر العرسالي وخربة العيلة”.
والمنطقة هي آخر جزء من الحدود اللبنانية السورية يسيطر عليه التنظيم. من جانبه قال الجيش اللبناني, أمس, أنه بدأ هجومه على تنظيم (داعش), على الحدود الشمالية الشرقية مع سوريا, دون تنسيق مع الجيش السوري و “حزب الله”, تزامناَ مع إعلان الحزب عن بدء هجوم على مسلحي التنظيم من الجانب السوري للحدود.ونقلت وكالات أنباء عن مدير التوجيه بالجيش اللبناني العميد علي قانصوه قوله, في مؤتمر صحفي, ان “عدد عناصر “داعش” المنتشرين في الجرود بين رأس بعلبك والقاع يقدر بنحو 600 , اما مساحة المنطقة التي ينتشر فيها التنظيم في جرود عرسال رأس بعلبك والقاع هي 120 كيلومترا”.واشار الى أن “العملية ستستمر لحين استعادة الجيش السيطرة الكاملة على الأراضي اللبنانية حتى الحدود السورية”. في ريف حماة حقق الجيش السوري بالتعاون مع القوات الحليفة، إنجازاً نوعياً بعد أن حاصرت قواته إرهابيي تنظيم داعش في منطقة “عقيربات” بريف حماه الشرقي، إثر عملية نوعية نتج عنها التقاء القوات السورية العاملة في أرياف الرقة وحمص وحماه. وذكر مصدر عسكري ان إحكام الجيش السوري السيطرة على معاقل داعش في عقيربات، جاء بعد التقاء القوات العاملة في ثلاثة محاور (ريف الرقة الجنوبي – ريف حماه الشرقي – ريف حمص الشرقي) لتصل مساحة المنطقة التي أحكم الجيش السيطرة عليها مؤخراً إلى 3 آلاف كيلومتر مربع، وتصبح المساحة الإجمالية التي سيطر عليها الجيش منذ تاريخ الثالث من الشهر الجاري تقدر بمساحة 9 آلاف كيلومتر مربع، شملت 25 قرية وحقول بترول وغاز، عدا عن استهداف مدرعات وآليات ومقتل المئات من إرهابيي تنظيم داعش. وتمكن الجيش السوري من الالتفاف حول “عقيربات” من عدة طرق، حيث وصل من جنوب شرق إثريا إلى مواقع الجيش الموجودة شمال جبل “الشاعر”، لتتمكن القوات السورية بذلك من السيطرة على عدة مناطق أبرزها “بئر السيد” و”بئر الأعور” و”رجم الهجانة” جنوب شرق إثريا، إلى جانب وصولها إلى جبل “الفاسدة” الذي يحكم الطريق الأهم بين عقيربات والسخنة شمال شرق حمص، ومنه نحو ريف دير الزور إلى ذلك استهدف الطيران الحربي الروسي قوافل لتنظيم داعش حاولت الهروب مع أسلحتها الثقيلة من منطقة عقيربات باتجاه ريف دير الزور، حسب ما صرحت وزارة الدفاع الروسية وتأتي أهمية السيطرة على بلدة “عقيربات” كونها أكبر منطقة لسيطرة تنظيم داعش في ريف حماه الشرقي، إضافة إلى قربها من حقول شاعر النفطية، وتقع عقيربات على بعد حوالي 40 كيلومتر إلى الشرق من منطقة “السلمية” إلى جانب الطريق الدولي الواصل إلى مدينة حلب، ويتبع لها 73 قرية. في اللاذقية قتل شخصان وأصيب عدد من الأشخاص بتفجير سيارة مفخخة في محيط ضاحية تشرين بمدينة اللاذقية. وحسب المعلومات الأولية فقد قتل شخصان على الأقل وتوجد إصابات حرجة، وترجح المصادر أن القتلى هم جنود كانوا على حاجز الضاحية. واختلفت المعطيات مع اختلاف المصادر، حيث أفاد بعضها بأن التفجير جرى قرب نزلة مشفى العثمان بالقرب من ضاحية الباسل. وتقول مصادر إن سيارة مفخخة أخرى تعمل الجهات المختصة على ملاحقتها. على صعيد سياسي كشفت وزارة الخارجية الروسية, عن جهود مبذولة مع الاطراف الدولية للتحضير لمحادثات عالية المستوى في اجتماع أستانا القادم بشأن سوريا. ونقلت وكالة (تاس) عن بيان للوزارة قولها ان “موسكو تبذل مع الضامنين الآخرين (تركيا وإيران) والمراقبين (الأردن والولايات المتحدة والأمم المتحدة) لعملية أستانا، وكازاخستان، فضلا عن الحكومة السورية وممثلي جماعات المعارضة المسلحة المشاركة في الهدنة، جهودا لإعداد الاجتماع الدولي السادس بشأن سوريا، على أعلى مستوى في أستانا”. وجاء ذلك عقب يومين على اعلان وزارة الخارجية الكازاخستانية عن مشاورات تجريها الدول الضامنة للهدنة لتحديد موعد محدد لعقد مفاوضات استانا 6 بشأن سوريا. وتوقع الموفد الأممي إلى سوريا ستيفان دي ميستورا يوم الخميس الماضي عقد مفاوضات أستانا في أوائل سبتمبر المقبل. وكانت العاصمة الإيرانية طهران استضافت في 7 أغسطس الجاري اجتماعا لمدة يومين على مستوى الخبراء للدول الضامنة تحضيراَ للقاء الرئيسي في استانا حول سوريا والذي من المقرر عقده اواخر شهر اغسطس الجاري. وشددت الوزارة على أن “إمكانية تركيز قوات مختلف الأطراف في سوريا على مكافحة الإرهاب، كانت إحدى النتائج الرئيسية لتخفيف حدة التصعيد في سوريا الناتج عن عملية أستانا.”

اهلا بك زائرنا الكريم لقد قمت بـ قرائة الخبر :- " أخبار عمان - سوريا: أكبر معاقل داعش بريف حماة تحت نيران الجيش " على موقع باريس بيوز و الذي ينشر لك اهم الاخبار المحلية و العالمية و الاقتصاية و حتي نكون على وفاق بخصوصية موقنا يجب علينا ان نوجة علم سيادتك ان مقال " أخبار عمان - سوريا: أكبر معاقل داعش بريف حماة تحت نيران الجيش " تم نقلة من موقع " الشبيبة " و يمكنك قرائة الخبر من موقعة الاصلي من هنا " الشبيبة " شكرا لمتابعتكم لنا نتمني ان نكون عند حسن ظنكم دائما .

تابعونا على http://www.paresnews.com لاحدث الاخبار

 

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

 

 

التالى الكويت - ولي العهد يتلقى اتصالا هاتفيا من ولي عهد مملكة البحرين

 

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا