أخبار عاجلة
اهم اخبار الاسبوع

 

اسواق و تعاملات فى الاسبوعالرياضة فى اسبوع

 

تطبيقات باريس نيوز

 

اخبار قطر - «العرب» في ضيافة الأختين البطلتين ياسمين وريم الشرشني

اخبار قطر - «العرب» في ضيافة الأختين البطلتين ياسمين وريم الشرشني
اخبار قطر - «العرب» في ضيافة الأختين البطلتين ياسمين وريم الشرشني

انت تشاهد اخبار قطر - «العرب» في ضيافة الأختين البطلتين ياسمين وريم الشرشني
فى موقع : باريس نيوز
بتاريخ : الخميس 5 يوليو 2018 02:14 صباحاً

باريس نيوز - «العرب» في ضيافة الأختين البطلتين ياسمين وريم الشرشني

توجه رياضي بامتياز استطاعت إحدى الأسر القطرية أن تتخذه منهجاً حياتيا،ً وتعبر عنه من خلال نموذج فريد لأختين لم تشتركا في الدم فحسب؛ بل استطاعت كل واحدة منهما أن تتحول من مجرد لاعبة عادية إلى محترفة في رياضتها، لتحقق بطولات عربية وعالمية باسم دولة قطر، لم تسر كل منهما على أرض ممهدة لتحقيق ذلك النجاح والتميز، بل استطاعتا تحدي العقبات الأسرية والمجتمعية من خلال دعم والدتهما التي دائماً ما يكون لها حضور قوي في أحاديثهما بعبارات مليئة بالامتنان والعرفان لما قدمته. ياسمين الشرشني بطلة الجولف وريم الشرشني بطلة الرماية التقت بهما «  » لتتعرف أكثر عليهما وعن رحلة احترافهما في رياضتي الجولف والرماية.. فكان لنا معهما هذا الحوار.
لو حدثتمانا عن كيفية اختيار كل واحدة منكما لرياضتها المفضلة ومتى وصلتما إلى الاحتراف؟
ياسمين
¶ كنت مع عائلتي في زيارة لأصدقاء لنا في دولة مصر وأثناء تناولنا للغداء في نادي الجولف الرياضي بالقاهرة تعرفت على رياضة الجولف لأول مرة، فأخذت أتساءل عن هذه الرياضة وكان عمري حينها 11 سنة، وكان لدي فضول كبير لتجربة هذه اللعبة، انتبهت والدتي لفضولي تجاه رياضة الجولف وفور عودتي إلى الدوحة ذهبت إلى مؤسسة أسباير عام 2008، وكانت حينها كل الرياضات متاحة في هذا الصرح الذي أعتبره صرحاً رياضياً بامتياز، وفي عام 2009 تم اختياري كواحدة ضمن فريق المنتخب القطري واجتزت العديد من البطولات العربية والخليجية وحصدت العديد من الجوائز والدروع.
ريم
¶ اختياري لرياضة الرماية جاء بعد أن قمت بممارسة العديد من الرياضات المختلفة ضمن أحد برامج مؤسسة أسباير التي كانت تستهدف الشباب في أعمار مبكرة في تلك الفترة مثل (كرة السلة – كرة اليد – تايكوندو – الجودو – الجولف – وغيره)، ولكن وجدت أن ميولي توافقت مع رياضة الرماية وبقوة، نظراً لأنها تناسب شخصيتي، فهي رياضة بها جانب كبير من الحماسة وتحتاج للتركيز والهدوء، بالإضافة إلى أنني أشعر بتحدٍ كبير عند ممارستها، إضافة إلى أن وضعية جسدي مناسبة لرياضة الرماية (الخرطوش).

ما أبرز السمات الشخصية التي أُضيفت إلى شخصيتيكما بعد ممارسة الرياضة والاحتراف فيها؟
ياسمين
¶ التركيز بدرجة عالية أهم ما يميز لاعبي رياضة الجولف، إضافة إلى أنني أصبحت أكثر هدوءاً في اتخاذ قراراتي بشكل عام، بالإضافة إلى أن ممارسة الرياضة بشكل عام والجولف بشكل خاص تفتح مساحات تواصل مختلفة مع أناس مختلفين بثقافات متعددة، وهذا الأمر بشكل أو بآخر يبني الشخصية ويساعد في ثرائها اجتماعياً وثقافياً.
ريم
¶ قبل البدء في ممارسة أي رياضة كنت أخجل حتى من الظهور والتواصل مع الناس في أبسط الأمور، أما بعد أن انطلقت وشاركت في بطولات عربية وعالمية، تخليت عن الخجل، وليس «الحياء»، وساعدني هذا الأمر في تكوين شبكة علاقات اجتماعية كبيرة وممتازة.
كما أن رياضة الرماية يتمتع لاعبوها بالشجاعة لأن صوت الطلقات وردة السلاح بعد انطلاق طلقاته ليست بسيطة.

من له الفضل في خلق هذا التوجه الرياضي داخل البيت؟
ياسمين
¶ الفضل الأول يعود إلى والدتنا التي كلما لاحظت على أي أحد من أبنائها شغفاً خاصاً بأية رياضة تُسرع نحو وضعه على الطريق الصحيح، وتساعده على ممارسة هذه الرياضة، وفرت لنا كل ما نحتاجه سواء من وقتها أو مجهودها، بالإضافة إلى أن والدتي تحترم الرياضة وتعتبرها شيئاً ضرورياً في حياة الفرد، حتى هي نفسها تمارس الرياضة على الرغم من كبر سنها الآن.. إلا أنها مواظبة ومنضبطة على الذهاب إلى «الجيم» حتى إنها تشجع باقي سيدات العائلة على أن يشاركنها ممارسة الرياضة من حين لآخر، وبفضلها قامت الكثير من نساء العائلة بالانتظام في ممارسة الرياضة يومياً.
ريم
¶ أعتبر أمي شخصية مؤثرة وقادرة على تغيير حياة من حولها إلى الأفضل، ونحن أبناؤها أول من حصد هذه الميزة، فهي ساعدتنا على تنظيم أوقاتنا وزرعت بداخلنا أهمية ممارسة الرياضة، ولم تفرق بين أبنائها سواء البنت أو الولد، فكانت دائماً تشعل بداخلنا الحماسة، ولم تنجرف وراء أية أفكار رجعية تمنع البنت من ممارسة حقها في الرياضة أو في الحياة بشكل عام.

هل القدرات الجسدية التي تحتاجها رياضة الجولف تختلف عن الرماية؟
ياسمين
¶ رياضة الجولف تحتاج إلى أن يكون الجسم يتمتع باللياقة بنسبة كبيرة، لأنه خلال البطولات على سبيل المثال نقوم بالسير على الأقدام مسافة 7 كيلومتر في اليوم الواحد، والبطولة الواحدة تستمر لمدة 4 أيام متتالية، إجمالاً نسير كل يوم حوالي 4 ساعات وهذا الأمر ليس بالهين ويتطلب قدرات جسدية ولياقة عالية.
ريم
¶ رياضة الرماية تحتاج إلى أن يكون الشخص ممارساً دائماً للرياضات التي تساعد على تقوية عضلة القلب، مثل الركض وغيرها من الرياضات التي تساعد أيضاً على تنظيم عملية التنفس، نظراً لأن أثناء المشاركة في البطولات عادة ما يعاني فيها المتسابق من ضعف وقلة التركيز، بالإضافة إلى سرعة في عملية التنفس، فيمكن تلافي ذلك من خلال التدريب على هذه الرياضات بشكل دائم، والتي تساعد في تنظيم عملية التنفس.

كيف استطعتما تنظيم أوقاتكما لتحقيق النجاح الرياضي والدراسي في آن واحد؟
ياسمين
¶ أنا خريجة بكالوريوس تربية رياضية، وأنهيت درجة الماجستير في إدارة وتنظيم الفعاليات الأولمبية من دولة اليونان.
لم أواجه أي تحديات في هذا الأمر لما وجدته من دعم المدرسة والأسرة، بالإضافة إلى أن الطالب الرياضي قادر على دعم وتطوير قدراته بنفسه، فالرياضة لها دور في صفاء الذهن.

لماذا اخترت إدارة وتنظيم الفعاليات الأولمبية في رسالة الماجستير؟
¶ أنا أول قطرية تحصل على الماجستير في هذا التخصص.
واختياري لموضوع رسالة الماجستير جاء من منطلق سعيي أن أكون واحدة ممن سيشاركون في تنظيم الحدث الذي ستقيمه دولة قطر على أرضها 2022، كأس العالم لكرة القدم، والذي يعد فخراً لكل قطري، وسنسعى خلاله إلى رفع اسم قطر عاليا.ً
ريم
¶ أدرس حالياً في جامعة قطر وعلى مشارف التخرج، والنجاح في الحياة الدراسية مع ممارسة الرياضة يتطلب مجهوداً ودعماً من الأسرة والدولة، وهنا أود أن أشيد بما تقدمه وزارة التعليم والتعليم العالي من حيث الدعم للرياضيين، من خلال إتاحة الفرص لمن هم خارج الدوحة بعد العودة من البطولات الرياضية لإنهاء الاختبارات الدراسية، دون أي ضغوط نفسية على الطالب مع مراعاة الدور الذي يقوم به.

هل لديكما هوايات أخرى بعيداً عن الرياضة؟
ياسمين
¶ نهتم بتربية طيور الزينة ولدينا العديد من الأنواع النادرة في المنزل التي تحظى باهتمام ورعاية كبيرين، بالإضافة إلى أنني أتدرب على آلة «وترية» فيولن، وأمارس حالياً رياضة الفروسية.
ريم
¶ أشارك ياسمين الشغف في العديد من الهوايات فأشاركها العزف على آلة الجيتار.

ما توصيفكما للعلاقة بينكما خاصة أنكما تتشاركان العديد من الهوايات والرياضات سوياً؟
ياسمين
¶ العلاقة بيني وبين ريم صداقة وأخوة في آن واحد، وهذا يجعلها علاقة مميزة وقوية، وأسعى دائماً لمساعدتها وهذا ما غرسته والدتنا في تربيتنا، حتى أنه في بعض الأحيان نتبادل الرياضات فعلى سبيل المثال ريم تضيف لي الكثير في رياضة الرماية.
ريم
¶ ياسمين هي الأكبر عمراً وهذا جعل منها قدوة لي في الكثير من الأمور، إضافة إلى أنها تشاركني العديد من الرياضات، والمشاركة في حد ذاتها في أي مجال قادرة على تقوية العلاقات وجعلها مميزة، الكثير من أصدقائنا يأمل في تطبيق نفس العلاقة التي بيني وبين ياسمين بينهم وبين أخواتهم.

النظرة التقليدية للرياضة تحول دون انتشارها
أكدت ياسمين الشرشني أنه لا يوجد دعم كبير للفئة العادية من السيدات في المجتمع لممارسة الرياضات المختلفة، حيث لا زالت تسيطر على المجتمع الصورة التقليدية للرياضة كونها فقط الذهاب إلى «النادي الرياضي» والتخلص من الوزن الزائد، وهذا غير كافٍ لخلق مجتمع رياضي، بالإضافة إلى عدم توافر أماكن مخصصة للسيدات لممارسة الرياضات في أماكن منفصلة بعيداً عن الرجال.
أما ريم الشرشني فترى أن من بين التحديات التي تحول دون انتشار الرياضة على نطاق واسع أنه لا زالت فئة الأطفال في المدارس لا تحظى بجرعة رياضية مناسبة، مضيفة: نجد مدارس تتغافل عن حصص التربية الرياضية، بل تقوم بإلغائها في كثير من الأحيان.

دعم كبير من الدولة لرياضيي قطر
أشادت ياسمين الشرشني بما تقدمه الدولة من تسهيلات للرياضيين، خاصة ممن يشاركون في بطولات باسم قطر، من حيث الأدوات التي توفرها لكل لاعب، مضيفة: حتى الملابس الرياضية توفرها الدولة بأعلى جودة لا نحتاج معها أن ننفق من مالنا الخاص لتوفير أي شيء يخص الرياضة التي نمارسها، وما تقوم به المنتخبات الرياضية في قطر يُحسب لها ومختلف عن باقي الدول الخليجية، فعلى سبيل المثال تفاجأنا بأن المشاركين لنا في البطولات المختلفة من دول أخرى هم من ينفقون على سفرهم ومستلزماتهم الرياضية، كما أن المكافآت التي يحصل عليها اللاعب بعد فوزه في أي بطولة هي مكافآت ضخمة تتناسب مع مجهود ووقت اللاعب.
أما ريم الشرشني فقالت: حدثت معي عدة مواقف تؤكد أن ما تقدمه قطر للرياضيين فريد من نوعه، أنا على سبيل المثال أمتلك سلاحي الخاص بقياسات محددة تتناسب مع جسدي، وفي يوم فوجئت بأن أحد مكونات السلاح الخاص بي تحتاج إلى صيانة وتصليح، وبالفعل تم استلام السلاح وإرساله إلى إيطاليا لإصلاحه، إذا لم يكن المنتحب مهتماً بأدق التفاصيل ويسعى لراحة اللاعب ما كنا وصلنا إلى ما وصلنا إليه الآن من التميز والاحتراف، إضافة إلى أن رياضة الرماية مكلفة من حيث عدد الطلقات المهدرة في فترة التدريب، كما أن المنتخبات الرياضية في دولة قطر توفر مدربين من جنسيات مختلفة ويتمتعون بقدرات تدريبية مميزة.

صاحبة السمو صنعت سنوات
ذهبية للفتاة القطرية
حول تعامل الأختين مع بعض التحديات المجتمعية والنظرة التقليدية للفتاة العربية بشكل عام والخليجية بشكل خاص، قالت ياسمين الشرشني: لا يمكن إغفال ما قدمته صاحبة السمو الشيخة موزا بنت ناصر حفظها الله، وأنا أصف هذه السنوات بالذهبية، نظراً لتلك الأبواب التي فتحتها سموها لجميع الفتيات في قطر، خاصة عندما قدمت لنا الدعم وهيأت الظروف والتحديات لصالح الفتاة القطرية، وقد واجهنا في البداية اعتراضاً كبيراً من رجال العائلة جميعاً على ممارساتنا للرياضة والمشاركة في البطولات والسفر خارج الدوحة، ولكن الوالدة سريعاً ما تعاملت مع هذا الأمر بصرامة ولم تسمح لأي شخص بالتدخل في حياتنا أو عرقلتها، خاصة أن والدتي كانت تقوم بدور الأب أيضاً نظراً لوفاة الوالد رحمه الله.
وتوافق ريم الشرشني أختها في الرأي، حيث تضيف: عانينا في فترة البدايات من محاولات متعددة لإنهاء طموحتنا الرياضية، ولكن كل من كانت لديه اعتراضات تفاجأ باحترامنا للعادات والتقاليد المجتمعية، حتى أن والدتنا تصاحبنا في السفر خارج الدوحة، وبعد أن حققنا العديد من البطولات والميداليات وجدنا تحولاً في المواقف بشكل إيجابي، فمثلاً أصبح رجال العائلة يصفوا ما ننجزه بأنه أمر يدعو للفخر، وبهذا استطعنا تحويل دفة ما نقوم به لصالحنا، وبفضل الله ودعم الوالدة مستمرين لتحقيق أهدافنا الرياضية التي لن تنضب بإذن الله.

المرأة تتقاسم الأدوار مع الرجال..
ويجب أن تفخر بنفسها
نصحت ياسمين الشرشني كل فتاة قطرية بأن تخرج وتفخر بنفسها وبكينونتها الأنثوية، وأن تفعل وتُقدم على كل ما يروق لها مع مراعاة العادات والتقاليد والسمت الإسلامي الذي يحكم المجتمع القطري كمجتمع عربي وإسلامي، أما أختها ريم فتقول: الفتاة أصبحت تتقاسم العديد من الأدوار بينها وبين الرجال في مختلف المجالات، وهذه فرصة ممتازة لتعلن عن نفسها للمجتمع بصورة جيدة، ولابد أن تخرج الفتاة لممارسة الرياضة وتتخلى عن خجلها وليس عن حيائها فالفرق كبير.;

اهلا بك زائرنا الكريم لقد قمت بـ قرائة الخبر :- " اخبار قطر - «العرب» في ضيافة الأختين البطلتين ياسمين وريم الشرشني " على موقع باريس بيوز و الذي ينشر لك اهم الاخبار المحلية و العالمية و الاقتصاية و حتي نكون على وفاق بخصوصية موقنا يجب علينا ان نوجة علم سيادتك ان مقال " اخبار قطر - «العرب» في ضيافة الأختين البطلتين ياسمين وريم الشرشني " تم نقلة من موقع " العرب القطرية " و يمكنك قرائة الخبر من موقعة الاصلي من هنا " العرب القطرية " شكرا لمتابعتكم لنا نتمني ان نكون عند حسن ظنكم دائما .

تابعونا على http://www.paresnews.com لاحدث الاخبار

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق اخبار خليجية - في حادثين منفصلين ..وفاة 4 أشخاص على طريق الروضة بحائل
التالى اخبار خليجية - رونالدو: على الرغم من خروجنا من كأس العالم سنبقى واحدًا من أفضل المنتخبات