أخبار عاجلة
اهم اخبار الاسبوع

 

اسواق و تعاملات فى الاسبوعالرياضة فى اسبوع

 

تطبيقات باريس نيوز

 

اخبار عمان وطني : المناصب تزول ويبقى العمل

اخبار عمان وطني : المناصب تزول ويبقى العمل
اخبار عمان وطني : المناصب تزول ويبقى العمل

انت تشاهد اخبار عمان وطني : المناصب تزول ويبقى العمل
فى موقع : باريس نيوز
بتاريخ : الأربعاء 4 يوليو 2018 09:36 مساءً

باريس نيوز - في المحليات 5 يوليو,2018 نسخة للطباعة نسخة للطباعة

الإدراك بالقيم والمبادئ الإنسانية والخلقية والتعامل بالفطرة التي غرسها الله سبحانه وتعالى في الإنسان أهم المبادئ وأصدق الأحاسيس وأنبل الخلقيات التي يتوجب على الكائن البشري اتباعها.. من هذا المبدأ كانت الجذور الاجتماعية اساس التفاعل والتعامل بين طبقات البشر المختلفة على مر الأزمنة والتعامل بين طبقات البشر المختلفة على مر الأزمنة والقرون.
وللأسف الشديد ومع تطور التكنولوجيا الحديثة والتحدث بلغة الكم والكيف وحجم الكرسي وقوة السلطة والمنصب أتت النزعة النفسية وتباهت الأفراد بتلك المقومات الزائلة فأصبح الفرد منا يطمح إلى اقتناء أعلى المناصب وأرفع الدرجات حتى يواكب الآخرين ويصل إلى قمة السلم الذي هو في الأصل متزعزع الأركان لتأرجحه وعدم استقراره نتيجة البناء غير الثابت والغريب أنه وقت اعتلائه السلم نجد التواضع شعاره والابتسامة عنوانه وحب الآخرين نهجه ، وبعد أن تواكبه الظروف وتسري به الأمواج إلى حيث رسم لها يبدأ في الكشف عن الوجه الحقيقي وتظهر علامات القناع ويتحول التواضع إلى كبرياء والابتسامة إلى مكر وخداع ويصبح الحب نفاقاً وكراهية ، هذا بخلاف الوعود الكاذبة والأماني غير المحققة وابهار الآخرين بانه سوف يفعل الكثير وأن بيده تحقيق الحلم وأنه قادر على أن يحقق المعجزات ويوهمهم بأنه الكل في الكل وبيده الخيط والمخيط ضارباً بمد بيده الأمور وصاحب القرار الأخير عرض الحائط أمام تلك الفئات وتعيش على أمل تحقيق المطلوب والحسابات تسابق نفسها وما أن تظهر الحقائق وينكشف المستور ويصبح الأمر واضحاً وضوح الشمس في كبد السماء إذا به يتهرب ويبدي أعذاراً أقبح من الذنوب ويرمي بثقل الذنب على من هم أعلى منصباً منه وربما إلى أصحاب الكلمة والقرار ويتكرر ذلك بين حين وآخر، ومع مرور الوقت وتفهم الناس خبايا الأمور يصبح وحيداً وغير قادر على مواجهة نفسه بالدرجة الأولى وأصبح الناس في معزل عنه وتقصر الخطوات ويصبح كلامه لا يساوي عندهم سوى فض مجالس لا أكثر ، حتى أنه أحياناً يشعر بأنهم فهموا ألاعيبه ومحاوره وأهدافه للوصول إلى تنفيذ رغباته وهذه الفئة من البشر عندما يطيح بها الزمان وتنكسر شوكتها وتتداعى أغصانها وتنهدم أركانها وتموت جذورها وخصوصاً إذا كان قد وقف ضد مظلوم فالله عز وجل لا يقبل أن يظلم مظلوما والحديث الشريف واضح في هذا السياق ” دعوة المظلوم ليس بينها وبين الله حجاب”ساعتها يبقى وحيداً والكرسي مهما طال ارتفاعه فهو في النهاية جماد ليس بيده تحريك ساكن والطاولة ليس لها القدرة على لم الشمل وحجم المكتب رغم سعته إلا أنه لا يستوعب إلا صاحبه فقط .
فعلاً إنها مأساة العصر وكارثة الواقع ومهزلة النفوس المتكسرة وغفلة دوران العجلة الزمنية ، أما الصدق مهما كان واقعه مؤثراً إلا أنه تاج المحبين والصراحة رغم مرارتها إلا أنها عنوان صاحبها فهي الطريق الموصل والرصيد الذي لا يزول سيظل قدوة للآخرين لقول الرسول الكريم ” ما وقر في القلب وصدقه العمل” وبه بنيت أمم وشعوب فالصلاة والصوم والعبادة إذا لم يتبعها عمل خالص ونية صادقة وحب المؤمن للمؤمن فإنها تذهب الصالحات وتتحول الحسنات إلى سيئات.
“اعمل لدنياك كأنك تعيش أبداً واعمل لآخرتك كأنك تموت غدا”
نستخلص من هذا كله أن الإنسان مفاتحه إلى الجنة هو عمل الخير والصدق في القول والعمل وأن المناصب مهما بلغت فإنها زائلة لا محالة وحب الناس أكبر من قوة الجاه والمنصب فكم من أناس غدرتهم الدنيا بزمهريرها وعنفوانها الزائل فخاضوا فيها وساحوا في بحورها، وعندما قذفت بهم الأمواج وجدوا أنفسهم على شاطئ كثيف بالمهولات الحشرية والنفايات الكريهة فندموا وتمنوا الموت قبل تلك الساعة والله يمهل ولا يهمل.

2018-07-05

اهلا بك زائرنا الكريم لقد قمت بـ قرائة الخبر :- " اخبار عمان وطني : المناصب تزول ويبقى العمل " على موقع باريس بيوز و الذي ينشر لك اهم الاخبار المحلية و العالمية و الاقتصاية و حتي نكون على وفاق بخصوصية موقنا يجب علينا ان نوجة علم سيادتك ان مقال " اخبار عمان وطني : المناصب تزول ويبقى العمل " تم نقلة من موقع " الشبيبة " و يمكنك قرائة الخبر من موقعة الاصلي من هنا " الشبيبة " شكرا لمتابعتكم لنا نتمني ان نكون عند حسن ظنكم دائما .

تابعونا على http://www.paresnews.com لاحدث الاخبار

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق اخبار عمان برنامج تدريبي حول رسم السياسات وإعداد خطط وبرامج العمل بالشورى
التالى اخبار عمان 248 متوفى وألف و186 مصابا نتيجة الحوادث المرورية وانخفاض في أعدادها بنسبة 39.5%