أخبار عاجلة

الوطن | حوادث | "سمعتها بقيت على كل لسان".. حكاية ذبح "إلهام" على يد شقيقها "سامي"

الوطن | حوادث | "سمعتها بقيت على كل لسان".. حكاية ذبح "إلهام" على يد شقيقها "سامي"
الوطن | حوادث | "سمعتها بقيت على كل لسان".. حكاية ذبح "إلهام" على يد شقيقها "سامي"

وقف "سامي"، 33 سنة، عامل، وسط حراسة مشددة أمام قاضي المعارضات في سوهاج، وقال: "أخذت سكين معايا وقلت ليها تعالي نتمشى شوية.. ودبحتها ورميت جثتها في الترعة.. سُمعتها بقيت على كل لسان"، معترفًا بالتهمة المنسوبة له وهي قتل شقيقته "إلهام"، 27 سنة.

وعقب الانتهاء من سماع أقوال المتهم، أصدرت المحكمة قرارا بتجديد حبسه لمدة 15 يومًا على ذمة التحقيقات.

وجاء فى تحريات وتحقيقات الأجهزة الأمنية التي أشرف عليها اللواء هشام الشافعي مساعد وزير الداخلية ومدير أمن سوهاج، واللواء عبدالحميد أبو موسى مدير مباحث المديرية، أن بداية الواقعة، كانت بورد بلاغ من أهالي مركز دار السلام، بالعثور على جثة فتاة طافية فوق المياه في مصرف المركز.

انتقلت قوة من مباحث سوهاج، تحت إشراف اللواء عبدالحميد أبو موسى مدير مباحث المديرية، وتم انتشال الجثة، وتبين من خلال المعاينة أن الجثة لفتاة في العقد الثاني من عمرها، ومر قرابة 8 ساعات على إلقائها في المياه، وجاء أيضا في المعاينة أن الفتاة لا تحمل أي متعلقات شخصية تدل على هويتها، وأنها مصابة بعدة طعنات في الرقبة والصدر.

وعقب الانتهاء من المعاينة، تم تشكيل فريق بحث وتحر لكشف ملابسات الواقعة، وجاءت خطة البحث كالتالي: "فحص بلاغات التغيب في المركز والمراكز القريبة من مكان العثور على الجثة"، وبعد مرور قرابة 24 ساعة تعرفت الأهالي على الضحية، وتوصلت القوات إلى أن المجني عليها تدعى "إلهام"، 27 سنة، (سيئة السمعة)، وتزوجت مرتين وعلى علاقات مع شباب بالمنطقة.

وانتقلت قوة من المباحث، وبدأت في استجواب أسرة المجني عليها، التي أكدت صحة ما جاء على لسان أهالي المنطقة بأن الضحية كانت لها علاقات مع عدد من الشباب في القرية وهي متزوجة مرتين الأولى منذ 4 سنوات وانفصلت عن زوجها بعد عامين من الزواج والثانية منذ فترة زمنية بلغت عام ونصف، وتركت منزل الزوجية بعد مرور 6 أشهر على الزواج وتقيم في منزل العائلة، وبدأت القوات في تكثيف التحريات وتتبع تحركات المتهم.

وتوصلت إلى عدد من المشاهدات إلى أن الضحية كانت بصحبة شقيقها الأكبر ويدعى "سامي"، 33 سنة، عامل، قبل اختفائها، وألقي القبض عليه بعد استئذان النيابة العامة بضبطه، وبمناقشته اعترف بارتكاب الواقعة، وقال انه قتل شقيقته دفاعا عن شرفه وشرف عائلته.

سجلت القوات ما جاء على لسان المتهم، وأمر اللواء هشام الشافعي مساعد وزير الداخلية ومدير أمن سوهاج، بتحرير محضر بالواقعة، وأخطرت النيابة للتحقيق، وبدورها قررت حبس المتهم لمدة 4 أيام على ذمة التحقيقات، وجدد له قاضي المعارضات صباح أمس لمدة 15 يوما على ذمة التحقيقات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى تقرير أمني: بلجيكا أكثر الدول المصدرة للمتطرفين للقتال في سوريا