صحة اسرتي - أعراض الكبد الدهنى واسباب الإصابه به -

هل تري ان هيكتور كوبر مناسب لقيادة المنتخب بعد خسارة الأمم الافريقية

الإستفتاءات السابقة

 

اهم اخبار الاسبوع

 

اسواق و تعاملات فى الاسبوعالرياضة فى اسبوع

 

تطبيقات باريس نيوز

 

اخبار تونس - هضم حقوق المترشحين للانتخابات

 

 

اخبار تونس - هضم حقوق المترشحين للانتخابات
اخبار تونس - هضم حقوق المترشحين للانتخابات

انت تشاهد اخبار تونس - هضم حقوق المترشحين للانتخابات
فى موقع : باريس نيوز
بتاريخ : الأحد 20 أغسطس 2017 01:15 صباحاً

باريس نيوز - على إثر نشرنا للمقال المعنون «ما الغاية من وراء محاكمة المترشحين للإنتخابات» عبر بعض أعضاء مجلس نواب الشعب والخبراء والأساتذة الجامعيون في القانون والحقوقيون ونشطاء المجتمع المدني عن صدمتهم حين علموا أن أطرافا تعمل على تطبيق أحكام الفصل 98 جديد من القانون عدد 16 لسنة 2014 الذي تم تنقيحه وإتمامه بالقانون عدد 7 لسنة 2017 بصفة رجعية متسائلين عن درجة الرداءة التي يعاني منها البلد في جميع المجالات.

فقد نص لفصل 98 قديم من القانون الإنتخابي عدد 16 الصادر في ماي 2014 على ضرورة تقديم الوثائق المحاسبية والإنتخابية لدائرة المحاسبات في أجل 45 يوما من تاريخ الإعلان عن نتائج الإنتخابات وفي حالة المخالفة يتم التنبيه على الجهة المخالفة مع منحها 30 يوما لإيداع الوثائق المذكورة وفي حالة المخالفة تسلط دائرة المحاسبات على الجهة المخالفة خطية مالية بما قدره 50 مرة سقف الإنفاق الإنتخابي أي ما يفوق مليارا بمقتضى قرار وقتي يصدر عن دائرة المحاسبات. فإذا ما صدر قرار وقتي دون التنبيه على المترشح أو الحزب أو أعضاء قائمة ما يعد ذاك القرار لاغيا وباطلا.

ووعيا منها بالخطية التعجيزية التي ترمي إلى إقصاء من ينوي الترشح بصفة مستقلة للإنتخابات البرلمانية ومعاقبة من شارك في الإنتخابات الفارطة، بادرت الحكومة بالتخفيض في تلك الخطية بما قدره 10 مرات أعلى مساعدة مالية قدمتها الدولة بدائرة ما في إطار الفصل 98 جديد من القانون عدد 7 الصادر في فيفري 2017 الذي ألغى إجراء التنبيه على المخالف. ترى الأطراف، التي تسعى في هذا الإطار لتصفية حسابات شخصية والإنتقام من الذين ترشحوا بصفة مستقلة للإنتخابات الفارطة، أن حذف إجراء التنبيه وجب أن يطبق بصفة رجعية أي على إنتخابات 2014 وهذا ينم عن جهل مدقع بأبجديات قواعد تأويل النصوص القانونية لم تعرف له تونس مثيلا إلا بعد ثورة الفساد والإفساد التي إنتجت دستورا وقوانين على مقاس المافيات والعصابات والمرتزقة وأصحاب المغانم الذين إنتفعوا من الثورة ليتحولوا من «بعابص» إلى «رؤوس».

فقد أكد أحد نواب المعارضة «أن النواب ليسوا أغبياء إلى هذه الدرجة لكي يصلحوا الأخطاء الإجرائية ويلغوا الضمانات بصفة رجعية». كما أكد «أن إلغاء إجراء التنبيه لا يمكن تطبيقه إلا على الإنتخابات القادمة حيث لا يمكن بأي حال من الأحوال تقويض الوضعيات القانونية المستقرة تحت طائلة الفصل 98 قديم بمقتضى الفصل 98 جديد الصادر في شهر فيفري 2017 الذي لا يمكن تطبيقه بطريقة رجعية إلا فيما يتعلق بالخطية.

أما أعضاء جمعيات المعطلين عن العمل وحقوق الإنسان، فقد إستهجنوا ذاك التاويل الشاذ الذي يعد سابقة خطيرة في مجال الدوس على حقوق الإنسان وضرب السلامة القانونية مؤكدين ان احكام الفصل 98 جديد حذفت إجراء التنبيه بالنسبة للإنتخابات المقبلة وأبقت على شطط الخطية بالنظر لشكلية المخالفة وعدم إضرارها بالخزينة العامة وترمي إلى تكريس عزوف المواطنين وبالأخص الشباب عن الترشح للمناصب العامة.

فعلى أعضاء مجلس نواب الشعب أن يتدخلوا بسرعة لوضع حد لهذه المهزلة والفضيحة التي لها دلالات أكثر من عميقة.

إعجاب تحميل...

اهلا بك زائرنا الكريم لقد قمت بـ قرائة الخبر :- " اخبار تونس - هضم حقوق المترشحين للانتخابات " على موقع باريس بيوز و الذي ينشر لك اهم الاخبار المحلية و العالمية و الاقتصاية و حتي نكون على وفاق بخصوصية موقنا يجب علينا ان نوجة علم سيادتك ان مقال " اخبار تونس - هضم حقوق المترشحين للانتخابات " تم نقلة من موقع " المساء تونس " و يمكنك قرائة الخبر من موقعة الاصلي من هنا " المساء تونس " شكرا لمتابعتكم لنا نتمني ان نكون عند حسن ظنكم دائما .

تابعونا على http://www.paresnews.com لاحدث الاخبار

 

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

 

 

التالى اخبار تونسية - تمكين 16 طفلا جانحا بمركز الإصلاح بسيدي الهاني من قضاء العيد وسط عائلاتهم

 

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا