هل سيتم هبوط الاسعار بعد هبوط الدولار

الإستفتاءات السابقة

 

اهم اخبار الاسبوع

 

اسواق و تعاملات فى الاسبوعالرياضة فى اسبوع

 

تطبيقات باريس نيوز

 

أخبار الجزائر - الأرندي يدعو إلى حوار وطني اجتماعي واقتصادي

 

 

أخبار الجزائر - الأرندي يدعو إلى حوار وطني اجتماعي واقتصادي
أخبار الجزائر - الأرندي يدعو إلى حوار وطني اجتماعي واقتصادي

انت تشاهد أخبار الجزائر - الأرندي يدعو إلى حوار وطني اجتماعي واقتصادي
فى موقع : باريس نيوز
بتاريخ : الاثنين 12 يونيو 2017 10:12 مساءً

باريس نيوز - أكد الأمين العام للتجمع الوطني الديمقراطي,  أحمد أويحيى, اليوم الأحد بالجزائر العاصمة, أن حزبه يدعو إلى حوار وطني  اجتماعي و اقتصادي "من أجل بناء الإجماع الذي يتجاوز جبهة مشكلة من حزبين أو  ثلاثة".

و في ندوة صحفية نشطها في ختام أشغال المجلس الوطني للحزب, ذكر السيد أويحيى  أنه تم تنظيم حوار سنة 1996 بمناسبة تعديل الدستور و سنة 2011 قاده المجلس  الوطني الاقتصادي و الاجتماعي "لكن لم يكن لدينا حوارا اقتصاديا و اجتماعيا  يشمل جميع الفعاليات السياسية و الاجتماعية دون تمييز من أجل الخروج بنقاط  مشتركة أو على الأقل تنوير الرأي العام بخصوص القضايا التي تشغله".

و بخصوص تراجع عدد وزراء التجمع في الحكومة الجديدة رغم نتائجه خلال  الانتخابات التشريعية الماضية و حصوله على 100 مقعد (المركز الثاني بعد حزب  جبهة التحرير الوطني الحاصل على 161 مقعد), أكد السيد أويحيى أن حزبه "لم  يفاوض من أجل اقتسام الكعكة", مجددا التأكيد على مساندة حزبه لرئيس الجمهورية,  عبد العزيز بوتفليقة و مذكرا أن تعيين الطاقم الحكومي يبقى من الصلاحيات  الدستورية لرئيس الجمهورية.     

و نفى السيد أويحيى أن يكون رفض الالتقاء بالوزير الأول السابق, عبد الملك  سلال, كما تداولته بعض الوسائل الاعلامية, مشيرا الى أنه التقى بالسيد سلال  بمقر الرئاسة بطلب من هذا الأخير.       

و تابع في نفس السياق قائلا :"رئيس الجمهورية اختار طاقمه الحكومي  بالتنسيق مع الوزير الأول و نحن في التجمع عبرنا عن مساندتنا للحكومة التي  نتمنى لها كل النجاح و التوفيق".

كما نفى المسؤول الحزبي أن يكون التغيير الحكومي الأخير جاء "من أجل إبعاد  أشخاص", مؤكدا أنه "جاء بناء على إجراءات دستورية عقب الانتخابات التشريعية  والتي تنص على استقالة الحكومة وتعيين الوزير الأول من طرف رئيس الجمهورية".

وفي سياق ذي صلة, نفى السيد أويحيى تلقيه عرضا لتولي منصب الوزير الأول,  قائلا: " الحمد لله على مستوى الحكومات أديت الواجب لمدة 10 سنوات و نصف و  يكفيني الشرف أنني أقدم مساعدتي لرئيس الجمهورية من المنصب الذي أشغله".

كما تطرق السيد أويحيى, الذي يشغل أيضا منصب وزير الدولة مدير الديوان برئاسة  الجمهورية, لخلو قائمة الطاقم الحكومي المعلن عنها مؤخرا من أسماء وزراء  الدولة, مؤكدا أنه "يوجد حاليا وزيرا دولة فقط وهما الطيب بلعيز وأحمد أويحيى  الذين ليسا عضوين في الحكومة لكن يحضران اجتماع مجلس الوزراء".

و بخصوص اقالة الوزير السابق للسياحة و الصناعات التقليدية, مسعود بن عقون,  48 ساعة بعد تعيينه في الحكومة الجديدة, قال السيد أويحيى "أنه كان هناك خلل  في الثقة و تم اصلاحه بسرعة", مضيفا أن مثل هذه الأمور "ليست خاصية جزائرية و  قد تحدث في اي دولة في العالم".

من جهة أخرى, و في رده عن سؤال حول تنشيطه لحملة التشريعيات الماضية كتمهيد  للانتخابات الرئاسية المقررة في 2019, قال السيد أويحيى أن حزبه "من التشكيلات  السياسية القليلة التي قدمت برنامجا انتخابيا خلال التشريعيات الماضية و كان  لنا نشاطا كثيفا و نحن مرتاحون للنتائج المحصل عليها أما الباقي يبقى تحاليل  فقط".

كما سئل السيد أويحيى ان كان يرى نفسه رجل المرحلة المناسبة في 2019 بمناسبة  الانتخابات الرئاسية, أكد السيد انه "فتح عينه على الدنيا و كبر على شعار  "الشعب هو البطل الوحيد" ،مضيفا أنه على الشعب الجزائري رفع التحديات التي  تواجهه.      

اهلا بك زائرنا الكريم لقد قمت بـ قرائة الخبر :- " أخبار الجزائر - الأرندي يدعو إلى حوار وطني اجتماعي واقتصادي " على موقع باريس بيوز و الذي ينشر لك اهم الاخبار المحلية و العالمية و الاقتصاية و حتي نكون على وفاق بخصوصية موقنا يجب علينا ان نوجة علم سيادتك ان مقال " أخبار الجزائر - الأرندي يدعو إلى حوار وطني اجتماعي واقتصادي " تم نقلة من موقع " الخبر " و يمكنك قرائة الخبر من موقعة الاصلي من هنا " الخبر " شكرا لمتابعتكم لنا نتمني ان نكون عند حسن ظنكم دائما .

تابعونا على http://www.paresnews.com لاحدث الاخبار

 

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

 

 

السابق اخبار عربية - بالفيديو| هكذا عاد حارس السفارة الإسرائيلية في الأردن إلى تل أبيب؟
التالى اخبار تونسية - تعزیز أسطول شركة النقل بنابل بـ 6 حافلات‎

 

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا

اعلانك هنا