أخبار عاجلة
اخبار تونس - عقلة العقارات المسجلة (2-2) -
اخبار تونس - انتحار كهل شنقا -
اخبار تونس - "براكاج" حصيلته هاتف جوال -
اهم اخبار الاسبوع

 

اسواق و تعاملات فى الاسبوعالرياضة فى اسبوع

 

تطبيقات باريس نيوز

 

أخبار البحرين - أخبار الخليج | نجاح اجتماع لجنة التراث العالمي في البحرين

انت تشاهد أخبار البحرين - أخبار الخليج | نجاح اجتماع لجنة التراث العالمي في البحرين
فى موقع : باريس نيوز
بتاريخ : الأربعاء 4 يوليو 2018 11:17 مساءً

باريس نيوز - كتب أحمد عبدالحميد:

بنجاح كبير، اختتمت أمس أعمال اجتماع لجنة التراث العالمي الـ«42» الذي استضافته مملكة البحرين على مدار 10 أيام برعاية كريمة من حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى، حيث أقرت اللجنة في جلستها الأخيرة البيان الختامي المتعلق بإدراج، إزالة أو تغيير حالة مواقع تراثية مختلفة حول العالم وغيرها من القرارات المتعلقة بعمل اللجنة، كما أقرت أن يعقد الاجتماع الثالث والأربعون السنة المقبلة في مدينة باكو بأذربيجان. 

وقالت الشيخة هيا بنت راشد آل خليفة رئيسة الاجتماع إن الاجتماع حقق نجاحا كبيرا خلال الأيام العشر الماضية، مشيدة بجهود وفود الدول المشاركة في الاجتماع، وكذا مركز التراث العالمي والهيئات الاستشارية وخبرائها، مشيرة إلى أن لجنة التراث العالمي بذلت جهودا ضخمة خلال هذا الحدث الدولي الفريد.

ووجهت الشكر إلى الشيخة مي بنت محمد آل خليفة رئيس هيئة البحرين للثقافة والآثار على جهودها في إنجاح الدورة الثانية والأربعين للجنة التراث العالمي، مؤكدة أهمية العمل المشترك لبناء جسور الثقة وتعزيز التعاون المتبادل من أجل تنفيذ اتفاقية 1972 من أجل صون تراثنا والحفاظ عليه لأجل الأجيال القادمة.

من جانبها أشادت ميتشيلد روسلر مدير مركز التراث العالمي بمملكة البحرين بتوفير التسهيلات لإنجاح الاجتماع وكرم الضيافة، منوهة بجهود الشيخة هيا آل خليفة في رئاسة أعمال اللجنة خلال هذه الدورة، وأثنت على تعاون هيئة البحرين للثقافة والآثار وعلى رأسها الشيخة مي آل خليفة.

ووجهت الشيخة مي بنت محمد آل خليفة رئيسة هيئة البحرين للثقافة والآثار الشكر الى الشيخة هيا آل خليفة على رئاستها اجتماعات لجنة التراث العالمي والالتزام بالقوانين المنظمة لهذا الاجتماع الذي يقام للمرة الأولى على أرض البحرين، كما نوهت بجهود فريق اليونسكو.

وأشارت إلى أن هذا الاجتماع كان فرصة للتعريف بما تزخر به مملكة البحرين من إمكانات وتاريخ وإرث حضاري وإنساني، مؤكدة أن المملكة تفخر باستضافة هذا الاجتماع الاستثنائي.

وأعربت الوفود المشاركة في الاجتماع عن خالص شكرها لمملكة البحرين حكومة وشعبا على استضافة اجتماعات لجنة التراث العالمي، مؤكدين أن المملكة نجحت في جمع الشعوب على أرضها من خلال هذا الاجتماع الرائع، وحسن التنظيم وحفاوة الاستقبال والجهود الجبارة لإنجاح المؤتمر، منوهين بجهود الشيخة هيا آل خليفة التي ترأست الاجتماعات.

وأشاروا إلى أن القيادة الفاعلة للشيخة هيا آل خليفة ساهمت في إنجاح الدورة الحالية للجنة التراث العالمي، مشددين على أن ما أثمرته الاجتماعات من قرارات سيكون له تأثير على المدى الطويل لإبراز أهمية التراث العالمي.

من جانبه نوه مدير إدارة المتاحف في هيئة البحرين للثقافة والآثار الشيخ خليفة بن أحمد آل خليفة الى أن لجنة التراث العالمي تناولت الى جانب إدراج مواقع جديدة على قائمة التراث العالمي مناقشة المواقع المدرجة على قائمة الخطر، مشيراً في هذا الصدد الى أن اللجنة قامت بإزالة موقع كان مدرجاً على لائحة الخطر وهو موقع للشعب المرجانية في بليز نظراً لاستيفاء الدولة التزامات الحماية والصون والذي يعتبر من الجوانب الإيجابية لاتفاقية التراث العالمي، موضحاً أنه حين يدرج موقع على قائمة الخطر لا يعتبر ذلك عقاباً لهذه الدولة وإنما هو آلية من آليات جذب الانتباه لحماية الموقع واعطائه الأولوية في الدعم من خلال صندوق التراث العالمي في مسألة الحماية والصيانة.

وفي السياق ذاته، أوضح الشيخ خليفة أنه تم إدراج موقع آخر على قائمة الخطر وهو موقع في كينيا نظراً الى وجود تأثيرات على هذا الموقع، مشيراً الى ان هذه عملية معتادة في لجنة التراث العالمي وهي النظر في المواقع التي تمر بتحديات كبيرة وأن أكثر هذه التحديات ناتجة من عجلة التنمية السريعة أو الكوارث الطبيعية أو غياب السياسات اللازمة لضمان حماية المواقع.

وأشاد الشيخ خليفة بن أحمد برئاسة البحرين للجنة التراث العالمي والتي كانت موقع ثناء وشكر من قبل أعضاء اللجنة وكذلك الدول المراقبة، وبكفاءة الشيخة هيا بنت راشد آل خليفة رئيسة لجنة التراث العالمي في إدارة الجلسات وإتاحة المجال لكل من أراد أن يبدي رأيه والذي لم يقتصر فقط على أعضاء في اللجنة بل كل الدول المشاركة، علماً بأن في مثل هذه الاجتماعات يتم التركيز فقط على أعضاء اللجنة. 

وأضاف الشيخ خليفة أن رئاسة البحرين للجنة التراث العالمي كانت محط إشادة وثناء، حيث ناقشت اللجنة ملفات صعبة استغرقت فترة زمنية طويلة للنقاش وهو ليس بالأمر السهل للوصول الى توافق بين وجهات نظر مختلفة ومتعددة، وهي بلا شك تتطلب خبرة كبيرة، مؤكداً أن الشيخة هيا تتمتع بخبرتها في هذا المجال بحكم رئاستها للجمعية العامة في الأمم المتحدة وكونها مندوبا سابقا لمملكة البحرين لدى اليونسكو.. هذه الخبرة مكنتها من إدارة لجنة التراث العالمي بكل مهنية وحكمة الامر الذي كان متوقعاً.

وكبادرة تعكس اهتمام هيئة البحرين للثقافة والآثار بضيوف مملكة البحرين الحاضرين إلى اجتماع لجنة التراث العالمي، أقامت الهيئة حفلاً ختامياً بحضور أكثر من 500 مشارك في الاجتماع.

وفي كلمتها أثناء الحفل شكرت الشيخة هيا بنت راشد آل خليفة الشيخة مي بنت محمد آل خليفة رئيسة الهيئة على ثقتها وطلبها منها ترؤس اجتماع لجنة التراث العالمي، معربة عن سعادتها بالعمل مع جميع الخبراء من حول العالم على مدى 10 أيام متواصلة. كما شكرت أعضاء لجنة التراث العالمي والهيئات الاستشارية على دعمهم وعملهم المتواصل لحماية وصون التراث حول العالم. وأكدت أن مملكة البحرين تدعم الجهود الدولية في تعزيز التبادل الثقافي والحضاري بين شعوب العالم وتحقيق التنمية المستدامة على المستوى العالمي.

بدورها توجهت الشيخة مي بنت محمد آل خليفة بجزيل الشكر والامتنان الى الشيخة هيا بنت راشد آل خليفة لعملها المتواصل وإدارتها الناجحة لاجتماع لجنة التراث العالمي الثاني والأربعين. كما شكرت جميع الذين وقفوا إلى جانب التراث الإنساني من فريق منظمة اليونسكو، مركز التراث العالمي وفريق هيئة الثقافة وكل من ساهم في إنجاح جلسات الاجتماع في مملكة البحرين. وقالت: «نبارك للدول التي نجحت في إدراج مواقعها على قائمة التراث العالمي»، مؤكدة أن هذا النجاح يحتفي به العالم كله إذ ان التراث هو الإرث الحقيقي الذي يستحق أن ينقل إلى الأجيال القادمة».

أما السيدة ميتشليد روسلر فشكرت باسم كل المشاركين في اجتماع لجنة التراث العالمي مملكة البحرين على حسن الضيافة والتنظيم الذي يرقى إلى أعلى المعايير الدولية، مؤكدة أن هذا الحدث فرصة للاحتفاء بالثقافة كلغة تتشاركها كل شعوب العالم.

واختتم الحفل بعرضين موسيقيين الأول لفرقة محمد بن فراس التي قدمت ألواناً غنائية مختلفة عكست الموروث السماعي البحريني. ومن بين الأنواع الموسيقية التي قدمتها الفرقة فن الصوت، البستة والخماري وغيرها من الأغاني التراثية البحرينية. والثاني لفرقة AQ «جاز إكسبيرينس» التي أدت روائع موسيقية من العصر الذهبي لموسيقى الجاز والسوينغ والبلوز وبعض الأغاني الحديثة ولكن بأسلوبهم الخاص.

وكان اجتماع لجنة التراث العالمي الثاني والأربعون قد شهد حضور ممثلين عن 139 دولةً وأكثر من 2000 خبير في مجال التراث الثقافي والطبيعي من العالم حيث نظرت اللجنة في إمكانية إدراج 28 موقعاً على قائمة التراث العالمي، كما نظرت في حالة حفظ 157 موقعاً مسجلاً على القائمة. أما المواقع المدرجة على لائحة التراث العالمي قبل اجتماع لجنة التراث في البحرين فكانت 1073 موقعاً، يضاف إليها 19 موقعاً تمّ إدراجها خلال اجتماعات الدورة الحالية، فيصبح العدد الإجمالي لمواقع التراث العالمي 1092 موقعاً متواجدة في 167 دولة حول العالم.

اهلا بك زائرنا الكريم لقد قمت بـ قرائة الخبر :- " أخبار البحرين - أخبار الخليج | نجاح اجتماع لجنة التراث العالمي في البحرين " على موقع باريس بيوز و الذي ينشر لك اهم الاخبار المحلية و العالمية و الاقتصاية و حتي نكون على وفاق بخصوصية موقنا يجب علينا ان نوجة علم سيادتك ان مقال " أخبار البحرين - أخبار الخليج | نجاح اجتماع لجنة التراث العالمي في البحرين " تم نقلة من موقع " اخبار الخليج " و يمكنك قرائة الخبر من موقعة الاصلي من هنا " اخبار الخليج " شكرا لمتابعتكم لنا نتمني ان نكون عند حسن ظنكم دائما .

تابعونا على http://www.paresnews.com لاحدث الاخبار

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق أخبار البحرين - أخبار الخليج | خطة لمتابعة تحصيل مديونيات البلديات وتسوية الحسابات المتأخرة
التالى أخبار البحرين - أخبار الخليج | مساعد وزير الخارجية أمام مجلس حقوق الإنسان: لا تسيسوا حقوق الإنسان لخدمة أهداف غير شرعية